الحجامة***

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الحجامة***

مُساهمة من طرف Admin في الأربعاء أغسطس 06, 2008 10:52 am

بسم الله الرحمن الرحيم
الاخوة والأخوات الكرام السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
في البداية ارجوا تثيت هذا الموضوع
لا يختلف اثنان في أن الحجامة لها دور كبير في الشفاء من أمراض مستعصية
بفضل الله سبحانه وتعالى، وبحكم خبرتي في مجال الحجامة حيث عالجت الآلاف
الحالات وكانت نسبة الشفاء بفضل الله ممتازة وحتى يستفيد اكبر عدد من
الاخوة والأخوات سأذكر في كل فترة حالة شفاء تمت بالحجامة بأذن الله
واليكم ملخص عن الحجامة تعريف الحجامة :
الحجامة هي سنة عن النبي محمد صلى الله علية وسلم وهي استخراج الدم
الفاسد(الحاوي على الشوائب) من الجسم، ويتم استخراج الدم الفاسد بكل ما
فيه من أخلاط وتجمعات دموية من المواضع المذكورة في السنة النبوية أو
المناطق المهمة أو المدروسة ويكون إخراج الدم عن طريق كؤوس يفرغ الهواء من
داخلها بعد إحداث خدوش بسيطة الأحاديث الواردة في الحجامة: هناك العشرات
من الأحاديث الواردة في الحجامة الأحاديث الواردة في البخاري: وسنذكر
بعضها
-عن ابن عباس (عن النبي صلى الله علية وسلم احتجم وأعطى الحجام أجرة)
-احتجم النبي صلى الله علية وسلم وهو صائم -احتجم النبي صلى الله علية وسلم وهو محرم
وورد في صحيح مسلم إن النبي صلى الله علية وسلم احتجم بطريق مكة وهو محرم وسط رأسه-
الأحاديث الواردة في سنن الترمذي:وسنذكر بعضها
-عن انس قال كان النبي صلى الله علية وسلم يحتجم في الاخدعين والكاهل
- عن ابن مسعود قال:حدث رسول الله صلى الله علية وسلم عن ليلة اسري به:أنة
لم يمر على ملا من الملائكة ألا أمروه :أن مر أمتك بالحجامة قال الرسول
صلى الله علية وسلم إن خير ماتحتجمون فيه يوم سبع عشر، وتسع عشر،وإحدى
وعشرين
- بعض الأمراض التي تم علاجها بالحجامة
- الصداع النصفي والكلي،الدوخة ،السكري،ارتفاع ضغط
الدم،الحساسية،الجلطة،بعض امراض القلب،بعض الامراض الجلدية،الروماتزم
والروماتويد،مسمار القدم،حب الشباب الشديد،تنميل الاطراف والخذلان،زيادة
الشحنات الكهربائية في الرأس،بعض حالات الشلل،الصرع ازالة الشعر(الغير
طبيعي)من الوجهه للسيدات،ضعف الذاكرة،الغضروف،القلق وقلةالنوم،الالتهابات
الداخلية المزمنة،بعض حالات الضعف الجنسي،الثعلبة(القرع)،امراض
السرطان،الشد العضلي المزمن --وتم بحمد الله علاج جميع هذه الحالات وغيرها
من الأمراض وبالآلاف ولكافة الأعمار وبنسبة ممتازة .
- فوائد عامة للحجامة أثبتها العلم: -
- تقوية المناعة العامة في الجسم وذلك بتنشيط غدد المناعة.
- -تنشط خلايا(بيتا)في جزر (لانجرهانز) بالبنكرياس لإفراز الأنسولين.
- -تنشيط للدورة الدموية وتسليك للشرايين والأوردة الدقيقة والكبيرة والشعيرات الدموية.
- -امتصاص الأخلاط والسموم وأثار الأدوية من الجسم والتي تتواجد في تجمعات دموية بين الجل والعضلات.
- -رفع الضغط عن الأعصاب والذي يأتي أحيانا بسبب احتقان وتضخم الأوعية الدموية فتضغط على الأعصاب وخاصة في الرأس والمسبب للصداع.
- -الحجامة تزيد من نسبة الكورتيزون والمورفين الطبيعي في الجسم.
- -الحجامة تقلل نسبة الكوليسترول الضار في الدم.
- -الحجامة تحفزالمواد المضادة للأكسدة وتقلل نسبة البولينا في الدم.
- -الحجامة تحسن عمل الغشاء الذي يفرز السائل اللزج بين المفاصل مما يخفف ألم المفاصل.
- -الحجامة تستحث نخاع العظام وتشجعه على تكوين دم جديد غير الدم الذي تم إخراجه.
- كما نلاحظ فأن فوائد الحجامة لجسم الإنسان لا تحصى فيمكن عملها كوقاية
وكعلاج من الأمراض ويمكن عمل الحجامة اكثر من مرة حسب حالة الشخص
هذا رابط لمنا طق الحجامة على جسم الانسان
http://www.khayma.com/cupping/cupping9.htm

وهذه بعض صور الحجامة تمثل الجهاز المستخدم في الحجامة وصورتين تمثل الحجامة الرطبة الواردة في السنة النبوية



والصورة الاتية تمثل الحجامة الجافة
http://www.khayma.com/roqia/cupping2.files/cupping7.jpg
وقد نقلت لكم هذه الصور من بعض المنتديات واشكر الاخت النابلسية لمساعدتي في هذا الموضوع



أنور موسى الشيخ عيد
18-02-2004, 06:19 PM

السلام عليكم
هناك العشرات من أماكن الحجامة بعض منها معروف عن طريق البحوث والكتب
والبعض الأخر بالخبرة وسوف اذكر هنا مواضع الحجامة التي ورد أن نبينا محمد
صلى الله عليه وسلم احتجمها أما الأماكن الأخرى فسنذكرها حين نتكلم عن
حالات الشفاء أن شاء الله
-وسط الرأس
-الكاهل
-الاخدعين(جانبي الرقبة)
-الورك
-ضاهر القدم

روى البخاري عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ احْتَجَمَ النَّبِيُّ صلى الله عليه
وسلم فِي رَأْسِهِ وَهُوَ مُحْرِمٌ مِنْ وَجَعٍ كَانَ بِهِ بِمَاءٍ
يُقَالُ لَهُ لُحْيُ جَمَلٍ وَقَالَ مُحَمَّدُ بْنُ سَوَاءٍ أَخْبَرَنَا
هِشَامٌ عَنْ عِكْرِمَةَ عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى
الله عليه وسلم احْتَجَمَ وَهُوَ مُحْرِمٌ فِي رَأْسِهِ مِنْ شَقِيقَةٍ
كَانَتْ بِهِ. وعن أبي هريرة أن أبا هند حجم النبي صلى الله عليه وسلم في
اليافوخ من وجع كان به ، وفي رواية أنّ رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم
احتجم فوق رأسه وهو يومئذ محرم ، وفي رواية احتجم رسول اللّه صلى اللّه
عليه وسلم وهو محرم بلَحي جمل في وسط رأسه ، " أي ما فوق اليافوخ فيما بين
أعلى القرنين " .


وعند أبي داود وابن ماجة عَنْ أَنَسٍ أَنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم
احْتَجَمَ ثَلاثـا فِي الأَخْدَعَيْـنِ وَالْكَاهــِلِ ( الاخدع عرق جانب
الرقبة والكاهل بين الكتفين ، والأَخْدَعانِ: عِرْقان خَفِيّانِ في موضع
الحِجامة من العُنق، وربما وقعت الشَّرْطة على أَحدهما فيَنْزِفُ صاحبه
لأَن الأَخْدَع شُعْبَةٌ مِنَ الوَرِيد ). وعند أحمد عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ
قَالَ احْتَجَمَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم فِي الأَخْدَعَيْنِ
وَبَيْنَ الْكَتِفَيْن. وعند ابن ماجة في سننه عَنْ جَابِرٍ أَنَّ
النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم سَقَطَ عَنْ فَرَسِهِ عَلَى جِذْعٍ
فَانْفَكَّتْ قَدَمُهُ قَالَ وَكِيعٌ يَعْنِي أَنَّ النَّبِيَّ صلى الله
عليه وسلم احْتَجَمَ عَلَيْهَا مِنْ وَثْءٍ . وعند أبي داودِ عَنْ جَابِرٍ
أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم احْتَجَمَ عَلَى وِرْكِهِ مِنْ
وَثْءٍ كَانَ بِهِ. وفي سنن النسائي عَنْ قَتَادَةَ عَنْ أَنَسٍ أَنَّ
رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم احْتَجَمَ وَهُوَ مُحْرِمٌ عَلَى
ظَهْرِ الْقَدَمِ مِنْ وَثْءٍ كَانَ بِهِ ( وجع يصيب العضو من غير كسر ).
وفي رواية عند أحمد عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ أَنَّ رَسُولَ
اللَّهِ صلى الله عليه وسلم احْتَجَمَ وَهُوَ مُحْرِمٌ مِنْ وَثْيٍ كَانَ
بِوَرِكِهِ أَوْ ظَهْرِهِ. وكان جابر يحدث أن رسول الله صلى الله عليه
وسلم احتجم على كاهله من أجل الشاة التي أكلها حجمه أبو هند مولى بني
بياضة بالقرن .

Admin
المدير
المدير

عدد الرسائل : 145
تاريخ التسجيل : 30/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://xeer.7olm.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى